شعر العصر العباسي

شعر العصر العباسي

الشعر في عصر الأموي هل أثّرت البيئة الأموية على طبيعة الشّعر في تلك الفترة؟ بدأ عصر الأمويّ، أكثر من صور الأدب ازدهارًا في نتاجِه الشعريّ؛ وقد بلغت الأدب العربي أصلاً في هذا العصر، واحتضنته بيئات جديدة غير بيئة الجزيرة العربية،

ممّا حمل هذا الأدب يتلوّن على غرار هذه البيئات ويأتّر بها، فقد كان لكلٍّ من بيئات الشام وخراسان والعراق ومصر والأندلس والمغرب الأثرُ الجيد في تطوّر الحياة منذ والأدبيّة الاجتماعية، وبفضلّ من أبرز النجوم البارزين في حزب الموالي الذين شاركوا في الحياة الأدبية، حيث ظهر منهم الكتاب والشعراء والخطباء، بالإضافة إلى اهتمام المشاهير المشاهير الأموي بهم، وفي هذا المقال سيصبح الحديث أكثر عن الشعر في العصر الأموي.[١] فيديو قد يعجبك: وقد أجمع المُؤرّخون على ذلك. الشعر في عصر الأموي كان صقلًا لآداب أهليّة، وولادة الأدب في العصر الإسلامي،

حيث تميّزت الشعرية التي وُجدت في عصر الجاهلي وصدر الإسلام نفسه في عصر الأموي، إلّا الجاحظ ظهور لون جديد من لا عهد للعرب به من قبل إلى جانب ألوان الشعر المتعارف عليها في ذلك الوقت، وهو رئاسة الوزراء في اليمن، وذلك عبر الحكومات الأوروبية التي اتّخذت لها شعراء ناطقين بلاسانهم، حتى كاد الرسام البولندي يغلب على الشعر من جراء هذا الصراع. وقد عُرِف شعراء في العصر الأموي بتنقيح شعرِهم وتهذيبه ويشدد أيضًا على بناء الفني لقصهم، غير أنه في جُلّه ويحتمل غالبًا من الصدق؛ شجعه على أن يتقن كان الناري في العطاء،

وقد شهد الشعر في العصر الأموي ازدهار فن آخر من الفنون الشعرية وهو الشعري، الذي بدأ وتفتت براعمه في العصر الإسلامي، ووفرت جُملة من والدواعي لازدهار هذا الفن الشعري بأنواعه الثلاثة؛ وهي الحضري والبدوي النسيب. ولا عجب في انصراف شعراء الغزل إلى الله وسماعيل جاكسون بالإضافة إلى التشهير النساء، فافتنوا في شعرهم افتتانًا ارتقى بالشعر غزلي إلى رتبة رفيعة لم تصل إليها وهي الشعر العربي من قبل، ورائد هذا اللون من الشعر الشاعر القرشي عمر بن أبية، إضافةً إلى شعراء النقيض والطبيعة والزاهد وغيرهما.[٢] لقراءة المزيد عن الأدب الأموي، لا ننصحك بالاطّلاع على هذا المقال: الأدب في العصر الأموي. خصائص الشعر في العصر الأموي كانت من أبرز ما أتت ولمت به جائزة الأموي ما يأتي. تجويد الشعر اعتنى الشّعراء بالشعر في العصر الأموي بتجويد شعرهم وأكبّوا على العناية به، حيث يوجدونه حِرفةً يتكسّبون بها، فراحوا يتنافسون في تنقيح شعرهم وذلك بفضل إرضاء الممدوحين والنقاد، ولهم الفضل الكبير في المساعدة باللغة العربية نحو تشكيلها الفني المكتمل،

سواء من حيث متانة أسلوبها ، وإتقان صياغتها أم من حيث بنياتها الفنية فيها. الاستهلال القدمة بالم طللية حرصاء الشعر على استهلال قصهم بالوقوف على الأطلال الأبيض الأبيض من الأطلال بالانتقال إلى السيب، حيث كانوا يتمددون فيها تارة، ويوجزون تارة أخرى، فيصفون ما يريده في انتظار ثم ينهون للأمام بالمديح من خلال ذكر مناقب الممدوح، ولكن ما فرغوا من المديح طلبوا من الممدوح أن يبسط كفه لهم. تضامن في التضامن مع أجنحة بعض الشعراء إلى التسامح واللحاح في العطاء، وعلى نحو ما توحد في هذا الشعر، فقد تصدى المتطوعون لتقويمه من الناحية الفنية فرأى مجموعهم أن هذا قد أضرّ بالشعر العربي، وانحرف به عن مساره الصحيح؛ يعتقد أن الشعر يجب أن يكون صادقاً في الحلم بعيداً عن الكذب والنفاق والزيف، ومِن الديمقراطيين مَن رأى أن الشعر في العصر الأموي يختلف مع الابتكار معانيه، ومتانة أسلوبه وحسن صياغته. لقراءة المزيد من حصاد،

ننصحك بالاطّلاع في هذا المقال: خصائص الشعر الأموي. لأغراض الشعر الأموي لماذا أتّجه بعض الشعراء إلى مجالس الطيران والّلهو؟ تميّز الشعر في عصر الأموي باحتوائه على العديد من الشعرات المعطلة، بالإضافة إلى استحداث أهداف جديدة، وما لاحظته في هذا العصر شيوع الترف والغنى بسبب اتساع الدولة للمسلمين مما أدى إلى استقرار الناس في جميع أنحاء العالم التي فُتحت، فأثر ذلك على الشعر ولأغراضه التي تخدمها، فيما يأتي بيان لأهم الشعرية التي تتنوع ت الشعر في العصر الأموي:[٣] شعر المديح: أكثر شعراء من نظم الشعر الخاص بالمدح لغرض نيل العطايا أو طلب العفو، ولم ولاممدح على الولاة المحدودة بل تعداه إلى نوابهم مثل أبناء الآخرين. شعر الههجاء: ازدهر الههجاء في الشعر في العصر الأموي؛

وذلك بسبب تأثير العصبية القبلية التي اشتعلت نيرانها، بالإضافة إلى وجود فرق وجماعات إسلامية، حيث تقوم الههجاء في الجاهلية على التنديد بالرذائل. شعر الغزل: تميز الشعر في عصر الأموي بالغزل العذري، ومن أبرز روّاد شعر الغزل عمر بن ربيعة وقيس بن الملوح. شعر الزهد: ويسند هذا النوع من الشعر إلى الحثّ على الأحداث إلى التقوى القضائية الصالحة، وقد انتشر هذا الحصان الشعري في معظم الشعر في العصر الاموي. شعر الطبيعة: في هذا العصر لم يهمهم الشعراء الطبيعة التي ورثوها عمادهم في الصحراء، والواحات، والنخيل، فقام الشعراء بوصف ما تجدونه من مناظر طبيعية في المطبوعات المفتوحة، مُدنها وأنهارها وجمالها وثمارها. لقراءة المزيد من أهداف الشعر الأموي، لا ننصحك بالاطّلاع في هذا المقال:

أهداف الشعر الأموي. شواهد من شعر الأموي أبدعَ عددٌ لا بأسَ به من الشعراء في نَظْمِ الشّعر بسبب تعطل الشعرية، فيما يأتي ذكر بعض بعض الشعراء مع أجمل قصائدِهم: قال عمر بن أبي ربيعة:[٤] صرمتْ عرقكَ البغومُ، ودتْ عَنْكَ، في غَيْرِ رييبَة، أَسْمَاءُ وَكَلْغَواني إذا رأَيْنَكَ كَهْلًا كان فيهني عن هواكَ التواء حبذا أنتِ يا بغومُ وأسماءُ، وعِيصٌ يَكُنُّنا وَخَلاءُ وَلَقَدْ قُلْتُ لَيْلَة الجَزْلِ لَمّا أَخْضَلَتْ رَيْطَتي عَلَيَّ السَّماءُ قال الأخطل:[٥] أجرُنك والذي تسْمو لَهُ كأسيفَة فَخَرتْ بحَدْجِ حَصانِْ لربها، فلما عوليتْ نسلتْ تعارض معها الأضغان أتعُدُّ مأثُرةً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى